تعرف على البواسير وطرق علاجها والعواقب الخطيرة الناتجة عن إهمال البواسير

تعرف على البواسير وطرق علاجها والعواقب الخطيرة الناتجة عن إهمال البواسير

مقدمة

البواسير هي حالة شائعة يمكن أن تؤدي إلى الكثير من الألم والإزعاج. ومع ذلك، يتم إهمال البواسير في كثير من الأحيان، مما يمكن أن يؤدي إلى مضاعفات خطيرة.

  ما هي البواسير؟  

البواسير هي عبارة عن تورم في الأوردة حول الشرج أو الجزء السفلي من المستقيم. يمكن أن يكون إهمال البواسير خطيراً، حيث يمكن أن يؤدي إلى نزيف شديد، تلف الأنسجة، وحتى العدوى.

تنقسم البواسير إلى نوعين بواسير داخلية وبواسير خارجية. ويعد مرض البواسير شائعاً جدًا وقد يصاب بها حوالي ثلاثة من كل أربعة بالغين في وقت ما.

 الأسباب

البواسير قد تنشأ نتيجة للضغط الشديد في المنطقة السفلية من المستقيم. الأسباب الشائعة تشمل :

- الجهد اثناء التغوط.

- الجلوس لفترات طويلة، خاصة على المرحاض.

- الإصابة بإسهال أو إمساك مزمن.

- السمنة.

- الحمل والولادة.

- اتباع نظام غذائي منخفض الألياف.

- رفع الأشياء الثقيلة بشكل متكرر.

 

 الأعراض

الأعراض الشائعة للبواسير تشمل :

- الألم والحكة حول منطقة الشرج.

- وجود دم في البراز.

- الشعور بالانتفاخ أو الألم أثناء التبرز.

- الشعور بعدم الراحة أثناء الجلوس.

 

 العلاج

يعتمد علاج البواسير على درجة الإصابة بها وتنقسم درجات البواسير إلى أربع درجات وهي:

بواسير من الدرجة الأولى:

 تكون البواسير داخل منطقة الشرج، قد يشعر المريض بعدم الراحة أو نزول دم غير ملحوظ مع البراز.

طريقة العلاج

لا تحتاج بواسير الدرجة الأولى في أغلب الأحيان إلى تدخل طبي وغالبا ما تختفي من تلقاء نفسها . يتم علاجها عادة باتباع نمط حياة صحي واتباع نظام غذائي يعتمد على الألياف  والإكثار من شرب الماء والسوائل.

 

بواسير من الدرجة الثانية

تكون البواسير داخل الشرج ولكنها تخرج مع التغوط وتعود بعدها تلقائيا .

 طريقة العلاج

الدرجة الثانية من البواسير تختفي أيضاً من تلقاء نفسها بمجرد علاج السبب الذي أدي إليها. يمكن علاجها باتباع نمط حياة صحي.

 

بواسير من الدرجة الثالثة

تتدلى البواسير الداخلية خارج فتحة الشرج أثناء التغوط ويمكن أن تعود مكانها إلى الداخل بعد دفعها.

طريقة العلاج

الدرجة الثالثة من البواسير تتطلب المزيد من الرعاية الطبية مثل العلاجات الجراحية أو إجراء العمليات بالليز وهو الحل الأمثل حيث يتطلب وقت أقل وسرعة شفاء أكبر.

بواسير من الدرجة الرابعة

تبرز البواسير خارج الشرج طوال الوقت ولا يمكن إعادتها داخل الشرج. في هذه المرحلة تحدث البواسير المتخثرة.

 طريقة العلاج

لا يمكن علاج  حالات البواسير من الدرجة الرابعة إلا بالتدخل الجراحي أو بالليزر فقط.

 

الوقاية من البواسير

الطريقة الأكثر فعالية لتجنب العواقب الخطيرة لإهمال البواسير هي الوقاية والعلاج المبكر. يشمل ذلك تغييرات في النظام الغذائي، ممارسة الرياضة بانتظام، والحفاظ على وزن صحي، كما أن مراجعة الطبيب في حالة حدوث أي أعراض من أعراض البواسير هو الطريق الأمثل للشفاء.

 

لماذا يجب عدم إهمال البواسير؟

إهمال البواسير يمكن أن يؤدي إلى مضاعفات صحية جسيمة ومن أمثلة تلك المضاعفات:

- فقر الدم قد يتسبب أحياناً نزيف البواسير المزمن حدوث فقر الدم.

- تخثر البواسير: مما ينتج عنه ما يسمى بالبواسير المتخثرة والتي تنشأ نتيجة تجلط الدم في البواسير.

- تكّون البواسير المختنقة: والتي تتكون بسبب انقطاع تدفق الدم إلى البواسير الداخلية.

- تدلي البواسير: ويتمثل ذلك تدلي البواسير الداخلية خارج فتحة الشرج وعدم القدرة على دفعها نحو الداخل.

 

 خاتمة

إن إهمال البواسير يمكن أن يكون خطيراً، ولكن بالوقاية والعلاج المبكر، يمكن تجنب العديد من هذه المضاعفات. لذا، إذا كنت تعاني من أعراض البواسير، فلا تتردد في طلب المساعدة الطبية.

نشر :

إضافة تعليق جديد

 تم إضافة التعليق بنجاح   تحديث
خطأ: برجاء إعادة المحاولة